الاستخبارات الإيرانية تهدّد 700 صحافي بالملاحقة القضائية لتعاونهم مع “مناوئين للنظام”

هددت وزارة الاستخبارات الإيرانية الأسبوع الماضي نحو 700 صحافي وناشط في المجال الإعلامي، محذرة إياهم عبر رسائل قصيرة أرسلتها لهواتفهم من أن أي علاقة أو تعاون مع العناصر المناوئة للنظام في الخارج تعتبر عملاً إجرامياً يستوجب الملاحقة القضائية.

WhatsApp-Image-20160704

ووفقا لوكالة أنباء “إيلنا” الإيرانية فقد جاء في نص الرسالة: “یعتبر تأسیس أي علاقة والقيام بالتعاون مع العناصر المناوئة للنظام في خارج البلاد، بواسطة البريد الإلكتروني والبوابات الإلكترونية ووسائل التواصل الأخرى، عملاً إجرامياً يستوجب الملاحقة القضائية. يجب أن تقطعوا علاقاتكم، وتعد هذه الرسالة التحذير الأمني الأخير لكم”.
وفيما نفت إدارة العلاقات العامة بوزارة الاستخبارات الإيرانية إرسال أية رسائل تهديد للصحفيين، واصفة الأمر بأنه يتناقض مع نهج الوزارة في الحفاظ على حقوق المواطنة في إيران، تلقى هذا الموضوع رداً من بعض النواب في مجلس الشورى الإيراني، الذين طالبوا بتحديد مصدر هذا التهديد، ومعرفة هوية المرسل.

المعهد الدولي للدراسات الإيرانية
المعهد الدولي للدراسات الإيرانية
إدارة التحرير