الصحافة الإيرانية (14 يوليو) أمريكا تمدّد العقوبات ضد برنامج طهران الصاروخي.. وارتفاع حالات الإصابة بالإيدز

بحثت افتتاحيات الصحف الإيرانية الصادرة صباح اليوم، الخميس 14 يوليو 2016، مسألة تعليق منظمة مكافحة غسيل الأموال العقوبات المفروضة على إيران لمدة عام، إلى جانب مناقشة عملية تحديث وتطوير الأسطول الجوي الإيراني في ضوء خسارة طهران الكثير من جراء نمو الخطوط الجوية لدول محيطة بها كالإمارات وقطر وتركيا، ثم حل أزمة داعش من وجهة نظر إيران.
كما أبرزت الصحف الإيرانية على الصعيد السياسي توقيع موسكو لالتزامات خاصة ببناء مفاعلات نووية جديدة في إيران، إضافة إلى تناول تصريحات تشير لضمان أمن إيران، ومنع نشوب حرب بالتوقيع على الاتفاق النووي، ومجلس النواب الأمريكي يوافق على منع شراء الماء الثقيل من طهران.
أما على الصعيد الاقتصادي، فتم الكشف عن استئناف مفاوضات تصدير الغاز بين إيران وباكستان، بجانب ارتفاع الواردات الأمريكية من طهران، فضلاً عن توقع مذكرة تفاهم مع صندوق الضمان المالي للصادرات البريطانية، وعلى الصعيد الاجتماعي، ارتفعت حالات الإصابة بمرض الإيدز، إلى جانب زيادة إدمان النساء من 5% إلى 11%، والاعتراف بصعوبة مكافحة المخدرات.

أبرز الافتتاحيات
“إيران ومجموعة العمل الخاصة بغسيل الأموال”، صحيفة “مردمسالاري” انفردت في افتتاحيتها اليوم بمناقشة موضوع غسيل الأموال، وموقف المجتمع الدولي منه. تقول الافتتاحية إنه منذ ما يقرب من 40 عاماً، بدأ تعريف عملية غسيل الأموال على أنها جريمة اقتصادية، ولم تقم إيران بتجريم الأمر إلا متأخراً جداً، وفي عام 2007 صدر في إيران قانون تجريم غسيل الأموال، لكن بدون ضمانات حقيقية لتطبيقه، وعدم وضع آليات قضائية للتطبيق، واقتصرت العقوبة في حالة إثبات الجريمة على مصادرة ربع المبلغ الذي تم غسله عبر المؤسسات المالية الإيرانية. وأوضحت الافتتاحية أن المنظمة الدولية لمكافحة غسيل الأموال (FATF) التي ترصد غسيل الأموال على مستوى العالم وضعت إيران على رأس القائمة السوداء للدول التي تمارس غسيل الأموال على مدار السنوات الماضية، وفي جلستها الأخيرة التي عقدت في كوريا الجنوبية بحضور 37 دولة، تم تجميد القيود التي كانت مفروضة على التعامل مع النظام البنكي الإيراني، وذلك لمدة عام واحد، لكن ما زال اسمها مدرجاً على قائمة الدول التي تمارس غسيل الأموال، وهذا يدل على أن إيران ما زالت لم تبذل الجهود الكافية لإخراجها من القائمة.
وتشير الافتتاحية إلى أن إيران لا بد أن تبذل جهوداً مستمرة حتى يتم إخراجها من هذه القائمة، لأنها العقبة الحقيقية أمام فتح باب التعاملات البنكية العالمية أمام إيران، وعليها أن تعيد النظر في الدعم الذي تقدمه لحزب الله اللبناني والحركات السياسية والعسكرية التي تعتبرها من وجهة نظرها حركات تحررية، ويعتبرها المجتمع الدولي جماعات إرهابية، متسائلة هل ستحاول إيران خلال هذا العام الذي سترفع فيه القيود عن تعاملاتها البنكية أن تثبت للمجتمع الدولي سلامة أداء نظامها البنكي، وألا يقوم بغسيل الأموال وتوصيلها للمنظمات الإرهابية، أم أنها ستعتبره الفرصة التي ستستغلها لإيصال أكبر قدر من الأموال لتلك الجماعات بعيداً عن القيود التي كانت مفروضة عليها، مبينة أن تجربة عام من بعد الاتفاق النووي الإيراني تظهر بوضوح أي طريق ستسلكه إيران.

“النقل الجوي الإيراني في طريق الإصلاح”، صحيفة “جهان صنعت” تناقش في افتتاحيتها اليوم ملف الأسطول الجوي الإيراني وعملية تحديثه على خلفية أزمة عقد شراء إيران لمائة طائرة بوينج واعتراض الكونجرس الأمريكي عليها.
تقول الافتتاحية إن إيران خسرت وما زالت تخسر الكثير من جراء نمو الخطوط الجوية لدول محيطة بها كالإمارات وقطر وتركيا في مقابل ضعف وتهالك خطوطها الجوية، مبينة أن إيران تملك مقومات الدولة المتمتعة بنقل جوي جيد من حيث الموقع العالمي وعدد السكان وإقبالهم على الرحلات الجوية، فضلاً عن وجود الكوادر الفنية المدربة في مجال الطيران، لكن العقبة الرئيسة هي تهالك أسطولها الجوي البالغ 266 طائرة فقط، منها 110 طائرة غير صالحة للاستخدام، فضلاً عن ارتفاع متوسط عمر الطائرات الذي يصل إلى 23 سنة، في حين أن خطوط الدول المجاورة لا يزيد متوسط عمر طائراتها عن 10 سنوات.
وتنتقد الافتتاحية تصريحات وزير النقل الإيراني التي قال فيها إن إيران صرفت النظر عن شراء طائرات البوينج الأمريكية. والمبررات التي ساقها وزير النقل الإيراني تدور حول عدم وجود بنية أساسية في المطارات الإيرانية تتوافق مع مثل هذه الطائرات الضخمة، متسائلة ألم يكن وزير النقل يعرف طبيعة المطارات الإيرانية قبل الدخول في مفاوضات شراء هذه الطائرات. مبينة أن وزير النقل الإيراني يحاول أن يغطي الفشل الذي منيت به إيران في مفاوضات شراء الطائرات، وإن كانت إيران ما زالت تنتظر استخدام أوباما لحق الاعتراض على قرارات الكونجرس الأمريكي وتمرير الصفقة.

“حل جذري لأزمة داعش”، صحيفة “كيهان” تعرض في افتتاحيتها اليوم تصوراً لحل أزمة داعش في منطقة الشرق الأوسط، مبينة أن بينالي ايلدريم بعد توليه رئاسة الوزراء في تركيا بعدة أيام أعلن أن تركيا تنظر في تحسين علاقاتها بسوريا، وهذه التصريحات تؤكد ما ذهب إليه بعض المحللين من أن أردوغان بصدد تغيير استراتيجيته تجاه سوريا، وهو يرى الآن أن استمراره في عداء بشار الأسد ليس من مصلحة بلاده، موضحة أن هذا الموقف الجديد من قبل أردوغان يعد انتصاراً لبشار الأسد وإيران.
وترى افتتاحية صحيفة كيهان التي يترأس تحريرها حسين شريعتمداري المستشار الخاص لخامنئي أن الموقف التركي الجديد يمثل حلاً جذرياً لأزمة داعش في المنطقة. كما تثير الافتتاحية تساؤلات بالغة الأهمية أبرزها أليس من الممكن أن تكون لإيران يد في تلك التفجيرات المتتالية التي تعرضت لها تركيا، حتى تغير تركيا من موقفها الإقليمي لصالحها خشية تردي حال السياحة بها، وهو القطاع الذي يسهم بـ18% من الدخل القومي التركي؟ ألا يمكن أن تكون إيران عبر صلاتها المؤكدة بتنظيم داعش هي التي أوعزت له بتنفيذ الهجمات الإرهابية داخل الأراضي التركية حتى تجبرها على تغيير سياساتها حيال الأزمة السورية؟

“استراتيجيات جديدة في الصراع الإعلامي”، صحيفة “ابتكار” اليوم تناقش في افتتاحيتها استراتيجيات الصراع الإعلامي بين التيارات السياسية الإيرانية. مسلطة الضوء على حلقات الصراع الإعلامي بين التيارين الإصلاحي والأصولي على مدار الأشهر الماضية، بداية من بيوت الفكر التي يعقد جلساتها التيار الأصولي لبحث خطط تشويه الإصلاحيين، على حد قول التيار الإصلاحي، ثم معركة المرتبات ذات الأرقام الفلكية التي شنها المحافظون على الإصلاحيين، وعمليات الرد التي قام بها الإصلاحيون بنشر الأرصدة البنكية لأقطاب النظام.
وترى الافتتاحية أن الأساليب المتبعة في الحرب الإعلامية بين الطرفين لن يكون لها منتصر، بل سيكون لها خاسر واحد هو النظام الإيراني بأكمله الذي ضاعت ثقة الإيرانيين فيه.
أبرز الأخــبار
♦ روسيا توقّع على التزامات لبناء مفاعلات إيران

0099
وافقت الحكومة الروسية على الالتزامات اللازمة من أجل بناء محطات طاقة حرارية ومفاعلات نووية في إيران، وذكر وزير الطاقة في روسيا سيرغي دانسكوي أن روسيا وافقت على تزويد إيران بالمواد اللازمة وتصديرها لها، من أجل بناء محطات طاقة حرارية، وتوصيل الكهرباء إلى الخطوط الحديدية.
وأوضح أوشاكوف كبير المساعدين للرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن الرئيس الروسي أمر بتزويد إيران بكافة الاحتياجات التي تستفيد منها في مشاريعها، وذلك لزيادة علاقات البلدين الاقتصادية، وتعميق التعاون بينهما.
المصدر: صحيفة آرمان.

♦ زيادة حالات الإصابة بالإيدز إلى الضعف

630.jpeg copy
قال مساعد وزير الصحة للشؤون الصحية إن المسبب الرئيسي للإصابة بالإيدز في إيران هو العلاقات الجنسية، مضيفاً أن إيران سعت خلال العشرين سنة الماضية إلى اعتماد استراتيجية من أجل مكافحة الإيدز الذي كان ينتشر بين أوساط المدمنين، وتم إعطاء حقن للمدمنين للحد من زيادة هذا المرض، وكان المرض يقتصر على المدمنين فقط في السابق، ولكن ازداد معدل الإصابة بالإيدز بسبب العلاقات الجنسية، وكان معدل الإصابة بالإيدز بسبب العلاقات الجنسية في العام الماضي وصل إلى 30%.
المصدر: صحيفة شهروند.

♦ مكافحة زراعة الماريجوانا صعبة للغاية

الماريجوانا
أوضح المتحدث الرسمي باسم مكافحة المخدرات في إيران، أنه يصعب على عناصر مكافحة المخدرات ضبط كافة المزارع التي تتم فيها زراعة الماريجوانا، حيث إنهم يزرعونها في بيوت محمية، مستخدمين بذلك أحواضاً خاصة، ولا يمكن كشفها، مضيفاً أن هناك أفراداً يقومون ببيع بذور هذه المواد المخدرة مثل الحشيش والماريجوانا وبعض الأعشاب المخدرة، لتتم زراعتها في البيوت المحمية، وبذلك يصبح من الصعب جداً مكافحة هذه الظاهرة.
المصدر: صحيفة آرمان ملي.

♦ زيادة إدمان النساء من 5% إلى 11%

94c37d1a-24e9-4d39-abe0-73e6c3b5786d_16x9_600x338
كشف المتحدث الرسمي باسم مكافحة المخدرات الإيرانية أن الإحصائيات التي تم إجراؤها في عام 2001م كشفت عن معدل إدمان النساء، حيث كانت نسبته 5%، ثم زادت هذه النسبة، حيث تم عمل إحصاء آخر في عام 2011م لترتفع نسبة النساء المدمنات في إيران والتي بلغت في ذلك الوقت 9%، وأعلن وزير الشؤون الاجتماعية أن نسبة المدمنات في إيران وصلت حالياً إلى 11%، في حين أنه لا توجد هناك أي إحصائية دقيقة يمكن الاعتماد عليها.
المصدر: صحيفة شهروند.

♦ تضاعف الصادرات الإيرانية لأمريكا بعد الاتفاق النووي

56a73c58c46188e6238b45b8
صرحت وكالة أنباء ايسنا بأن صادرات البضائع الإيرانية خلال الشهور الثلاثة الماضية بلغت 30 مليار تومان بواقع 256 طناً، بينما ذكرت الوكالة أن حجم الصادرات تضاعف في نفس المدة من العام الحالي، جاء ذلك طبقاً للمعلومات والتقارير التي أوضحتها الجمارك الإيرانية.
المصدر: وكالة أنباء إيسنا.

♦ وزارة الطاقة الإيرانية توقّع مذكرة تفاهم مع صندوق الضمان المالي للصادرات البريطانية

وقعت وزارة الطاقة الإيرانية مذكرة تفاهم مع صندوق الضمان المالي للصادرات البريطانية، وذلك خلال الزيارة التي يقوم بها وزير الطاقة الإيراني بدعوة تلقاها من نظيره البريطاني. وأفادت الوكالة بأن هذه الاتفاقية تتضمن إيجاد فريق عمل مشترك للتعاون والتخطيط في مجال مشاركة الشركات البريطانية في قطاع الماء والكهرباء والطاقة المتجددة.
المصدر: وكالة أنباء إيسنا.

♦ استئناف مفاوضات الغاز بين إيران وباكستان

1122
ذكرت صحيفة باكستانية أنه من المحتمل أن يعقد اجتماع بين مسؤولين إيرانيين وباكستانيين خلال الشهر الميلادي الجاري، وذلك بشأن بحث موضوع خط أنابيب الغاز. ووفقاً لهذا التقرير سيُبحث في الاجتماع أيضاً موضوع أسعار الغاز، بالإضافة إلى المسائل المتعلقة بإتمام خط أنابيب الغاز. ولم تشر الصحيفة الباكستانية إلى تاريخ ومكان الاجتماع بشكل محدد، كما أن المصادر الرسمية في باكستان وإيران لم تتطرق أيضاً إلى موضوع إقامة الاجتماع حتى الآن.
المصدر: صحيفة أبرار اقتصادي.

♦ استدعاء مدير مكتب رعاية المصالح المصرية إلى وزارة الخارجية الإيرانية

خالد-عماره
استدعى رئيس إدارة شؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في وزارة الخارجية الإيرانية حميد رضا دهقاني، مدير مكتب رعاية المصالح المصرية في طهران، وذلك على إثر انعقاد تجمع للمعارضة الإيرانية في باريس، ومشاركة عدد من نواب البرلمان المصري في هذا التجمع، وأبلغه اعتراض الجمهورية الإيرانية الشديد على هذه الخطوة، واعتبرها تدخلاً من جانب مصر في الشؤون الداخلية الإيرانية ودعماً لـ “جماعة المنافقين الإرهابية” على حد قوله.
وصرح دهقاني، في إدانة للمشاركة المصرية لعدد من نواب البرلمان في مؤتمر منظمة مجاهدي خلق الذي عقد في باريس خلال الأيام القليلة الماضية، بأنه ينتظر من المسؤولين المصريين رعاية المبادئ السياسية واتخاذ خطوات مسؤولة من أجل الحفاظ على الاستقرار والهدوء في المنطقة.
وأكد مدير مكتب رعاية المصالح المصرية أن سياسة القاهرة مبنية على عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى، وأنه سينقل احتجاج طهران للمسؤولين في القاهرة.
المصدر: وكالة أنباء إيرنا.

♦ نواب يطالبون رئيس الجمهورية بالتعامل الجاد مع حسين فريدون

AndroidOnlineNewsImage.jpeg copy
طالب كل من النواب، محمد جواد أبطحي، وحسين علي حاجي دليجاني، وجواد كريمي قدوسي، النواب في مجلس الشورى، رئيس الجمهورية حسن روحاني بالتعامل مع المساعد الخاص لرئيس الجمهورية حسين فريدون، ومنع دخوله إلى مؤسسة رئاسة الجمهورية، مشيرين في البيان إلى أنه تتم الإشارة إلى فريدون في كافة وسائل الإعلام ومنها الإذاعة والتلفزيون ومصادر إخبارية أخرى إلى دور فريدون المؤثر في الأنشطة غير القانونية وتعيين المدراء وبعض رؤساء البنوك بوصفه المساعد الخاص.
كما ذكروا خلال خطابهم الذي أرسلوه إلى روحاني أنه تمت الإشارة في وسائل الإعلام الموثوق فيها والمكتوبة إلى أن المساعد الخاص لشخصكم يقوم بتقليد صوتكم من أجل تحقيق أهدافه سالفة الذكر والتنازل عن أراض في كيش بمساعدة آخرين من مدراء مؤسسة الرئاسة والحصول على أموال مقابل الوساطة.
المصدر: وكالة تسنيم.

♦ مساعد رئيس الجمهورية الخاص: السيولة الإعلامية تهدف لتشويه الحكومة ولها مطامع سياسية

13af16b7e2f9af023d2385437ccb870c
قال المساعد الخاص لرئيس الجمهورية حسين فريدون، في رد فعل على السيولة الإعلامية ضده، وطرح ادعاءات كاذبة في هذا الأمر، إن مثل هذه الأخبار، مثل تقليد صوت رئيس الجمهورية لإلغاء سفر مساعدة رئيس الجمهورية لشؤون المرأة والطفل شهيندخت مولاوردي، كاذبة بالأساس، واستمراراً للسيولة الإعلامية ضد الحكومة، وأن الهدف منها تدمير الحكومة والمقربين من رئيس الجمهورية لمطامع وأهداف سياسية، حيث ادعى نائب مدينة مشهد في مجلس الشورى جواد كريمي قدوسي، خلال حواره مع موقع “دانشجو”، تقليد صوت رئيس الجمهورية من قبل حسين فريدون، مضيفاً أن لهذا الخبر وثائق ومستندات في حوزة ما لا يقل عن 50 إلى 60 نائباً في الشورى.
المصدر: صحيفة شرق.

♦ دكتور مسجدي: السرطان سيتجاوز حدود التحذير خلال الـ 15 عام المقبلة
أكد الأمين العام لجمعية مكافحة استخدام السجائر الدكتور محمد رضا مسجدي، أن مشكلة السرطان ستعبر حدود التحذير خلال السنوات الـ 15 المقبلة في إيران، في إشارة إلى تزايد استخدام السجائر، مضيفاً أنه تم التخطيط لمشروع منع تدخين السجائر في المدارس، والذي سيتعلم من خلاله الأطفال والشباب والمدرسون وأولياء الأمور النهج التدريبي على كيفية منع التدخين والتعامل مع الأوضاع المليئة بالخطر، وذلك إذا تم تنفيذه في المدارس.
المصدر: صحيفة اطلاعات.

♦ فرنسا تنفي أي اتصال مع منظمة مجاهدي خلق

ir
نشر الحساب الرسمي للسفارة الفرنسية في طهران موقف باريس الرسمي حيال منظمة مجاهدي خلق، وذلك نقلاً عن المتحدث باسم وزارة الخارجية، حيث نفت باريس أي اتصال مع مجاهدي خلق، حيث إن الوجه العنيف وغير الديمقراطي لهذه المنظمة أدى إلى تصديق العديد من منظمات حقوق الإنسان على الجوهر والماهية الطائفي لهذه المنظمة من أجل غض الطرف تماماً عن العنف.
المصدر: الحساب الرسمي للسفارة الفرنسية بطهران.

♦ عارف: تيار الإصلاح يدعم الحكومة إلى الآن

1391558749040640600
أوضح رئيس تكتل “أميد” في مجلس الشورى محمد رضا عارف في ما يتعلق بدعم الإصلاحيين للرئيس حسن روحاني في انتخابات رئاسة الجمهورية المقبلة في عام 2017، أن الإصلاحيين كانوا على الدوام داعمين للحكومة، وذلك في إشارة إلى طرح بعض المتشددين مشروع العبور من على حسن روحاني رئيس الجمهورية الحالي، مؤكداً أن الحكومة منذ بداية عملها في 2013 إلى الآن دعمها التيار الإصلاحي، لافتاً إلى أن هذا التيار سيتخذ موقفه وسيعلنه حول استمرار هذا الدعم خلال انتخابات رئاسة الجمهورية المقبلة في 2017، مبيناً أنه بحسب علمه لم يتخذ أي من التيارات الإصلاحية قراراً حيال هذا الأمر.
المصدر: صحيفة اعتماد.

♦ أمريكا تمدّد العقوبات ضد البرنامج الصاروخي الإيراني

the-us-and-iran
مددت أمريكا العقوبات على 15 شخصية ومؤسسة بذريعة دعم البرنامج الصاروخي الإيراني في ذكرى مرور عام على الاتفاق النووي بين إيران ومجموعة دول 5+1، حيث قامت إدارة الصناعة والأمن الأمريكي وهي إحدى المؤسسات التابعة لوزارة التجارة في هذه الدولة، يوم الأربعاء، بتمديد العقوبات ضد 15 شخصية ومؤسسة تدعم البرنامج الصاروخي الإيراني.
وقامت الحكومة الأمريكية بسحب امتيازات الصادرات من هؤلاء الـ 15 فرداً ومؤسسة الذين قدموا الدعم لبرنامج إيران الصاروخي. ورد في بيان هذه الإدارة: “تمديد (أمر منع مؤقت) للحيلولة دون الانتهاك المباشر للوائح الصادرات ومن أجل المصلحة العامة”.
الجدير بالذكر أن الشركات التي تم فرض العقوبات ضدها تشمل، شركة الطيران هامان، شركة طيران النصر الأردنية وشركة “إسكاي بلوبرد” الإماراتية.
المصدر: وكالة أنباء فارس.

♦ مجلس النواب الأمريكي يوافق على منع شراء الماء الثقيل من إيران

56a001a4c3618887288b45f6
وفقاً لتقرير جام جم، نقلاً عن وكالة أنباء الإذاعة والتلفزيون، صدق مجلس النواب الأمريكي يوم الأربعاء على قرار بمنع شراء الماء الثقيل من إيران. وتعد هذه الخطوة تحدياً يهدد باراك أوباما من استخدام حق الاعتراض الفيتو بعد مرور عام من إعلان الاتفاق النووي التاريخي مع إيران.
وصدق مجلس النواب على هذا القرار بأغلبية 249 صوتاً موافقاً، في مقابل 176 صوتاً معارضاً. وكان أغلب الداعمين لهذا القرار من الحزب الجمهوري والذي يستحوذ على أكثرية مقاعد مجلس النواب الأمريكي.
كما هدد البيت الأبيض يوم الاثنين الماضي بأنه سيرفض مسودة هذا القرار مع مسودتين أخريين من المقرر أن يقوم مجلس النواب بدراستها خلال الأيام القادمة.
المصدر: جام جم.

♦ جمع توقيعات لاستجواب وزير الاتصالات

_68751
أعلن أحد نواب البرلمان الإيراني عن جمع توقيعات من أجل استجواب وزير الاتصالات. وصرح بأن نواب محافظات أذربيجان الشرقية والغربية وأردبيل تقدموا بمقترح لاستجواب وزير الاتصالات بسبب مشاكل الاتصالات في هذه المحافظات، والآن يتم تجميع التوقيعات من أجل تقديمها إلى الهيئة الرئاسية للبرلمان، مضيفاً أنه حتى الآن بلغ عدد التوقيعات من أجل استجواب وزير الاتصالات 25 توقيعاً.
المصدر: آرمان.

♦ مساعد رئيس الجمهورية متسائلاً: أي دولة كانت تريد شن الهجوم على إيران؟

أشار مساعد رئيس الجمهورية مسعود سلطاني فر إلى مفاوضات إيران مع مجموعة الدول 5+1، مصرحاً بأن إيران وضعت المفاوضات المعقدة وغير العادلة وراء ظهرها، وأن هذه الدول كان لديها أكثر من 500 مفاوض، في حين أن الفريق الإيراني المفاوض كان 40 شخصاً، وأضاف: “تم استئصال المعضلة الكبرى لعدم الاستقرار في ظل إجراءات حكومة التدبير والأمل”، كما أشار سلطاني فر، إلى زيارة رئيس الجمهورية الإيراني إلى فرنسا، حيث استطرد: “قال أولاند للرئيس حسن روحاني إن هذه الدول كانت متفقة في وجهات النظر من أجل شن هجوم على إيران، وإن الاختلاف كان فقط على موعد الهجوم، في الواقع الاتفاق النووي ضمن أمن إيران ومنع نشوب الحرب”.
المصدر: آرمان.

 

المعهد الدولي للدراسات الإيرانية
إدارة التحرير
x
تطبيق المعهد الدولي للدراسات الإيرانية
المعهد الدولي للدراسات الإيرانية
حمل التطبيق من المتجر الان