نجاد يحذّر من رفض أهلية بقائي.. ومشكلات مصرفية تمنع تسليم “إيرباص” لإيران

أشارت الوكالات والمواقع الناطقة بالفارسية إلى أبرز الأحداث التي شهدتها إيران اليوم في ظل بدء احتفالات أعياد النوروز، فنقلت تأجيل مناقشة البرلمان بشأن تعاون إيران و«مجموعة العمل المالي»، وإجراء انتخابات البلديات إلكترونيًّا بصورة كاملة في 150 مدينة و10 آلاف شعبة للتصويت، وضبط 3 أطنان أفيون ومورفين في سيستان وبلوشستان، وسقوط قتلى وجرحى ومفقودين في فيضانات بميناء دير، إلى جانب إجراء ترامب دراسات لاتخاذ موقف بشأن الاتفاق النوويّ، وانتقاد برلماني للحكومة لوعدها الشعب بما لا تستطيع تنفيذه، وتحذير من أحمدي نجاد ضدّ رفض أهلية بقائي.


تأجيل مناقشة البرلمان عن تعاون إيران و« FATF» للعام الجديد


قال عضو مجلس رئاسة اللجنة الاقتصادية بالبرلمان الإيرانيّ حسن حسيني شاهرودي، عن إرجاء التقرير النهائي للجنة بشأن تعاون إيران مع مجموعة العمل المالي «FATF» للعام الجديد، لافتًا إلى أن فريق عمل خاصًّا في اللجنة الاقتصادية بالبرلمان يتولى دراسة هذا الموضوع، وعقد الفريق عدة جلسات متخصصة وكتب تقريره في ستة أقسام.
وحسب تصريحات شاهرودي، كُلّف مركز أبحاث البرلمان بتجميع التقرير النهائي للجان السداسية لفريق العمل الخاصَّة لعرضه العام الجديد على اللجنة الاقتصادية.
(موقع “راديو فردا”)

ترامب يجري مناقشة اتخاذ موقف بشأن الاتِّفاق النوويّ


يقول أحد متحدثي مجلس الأمن القومي الأمريكيّ، لم يرد ذكر اسمه، إن إدارة الرئيس الأمريكيّ دونالد ترامب ما زالت تجري الدراسات الدقيقة اللازمة لتحديد موقفها بخصوص الاتِّفاق النوويّ الإيرانيّ مع مجموعة 5+1، مؤكِّدًا أن الحكومة الأمريكيَّة ما زالت متمسكة بالتزاماتها بموجب الاتِّفاق النوويّ، كما سيُختبَر ويُراقَب امتثال إيران لالتزاماتها أيضًا.
(موقع “ألف”)

إيران تبدأ إنتاج نِفْط بارس الجنوبي


بعد سنوات من تأخير إيران تنفيذ مشروع تطوير طبقة النِّفْط في حقل بارس الجنوبي، بدأ اليوم استخراج أول برميل من النِّفْط الإيرانيّ من هذا الحقل المشترك. وتقع طبقات بارس الجنوبي النِّفْطية على بعد نحو 100 كم من ساحل إيران بمنتصف الخليج العربي وبالقرب من المياه المشتركة بين إيران وقطر. وقد اختلفت التقديرات حول معدَّل النِّفْط الموجود في طبقات بارس الجنوبي النِّفْطية بحيث قُدر معدَّل إنتاج النِّفْط الموجود في الخزان المشترك بين إيران وقطر بـ1.6-20 مليار برميل.
(موقع “مشرق نيوز”)

قتيل و20 جريحًا و5 مفقودين في فيضانات ميناء دير


أعلن رئيس منظَّمة إدارة الأزمات الإيرانيَّة إسماعيل نجار، أن وقوع ظاهرة طبيعية نادرة (سيش) أدَّى إلى أمواج عالية تصل أحيانًا إلى 30 مترًا، وفيضان المياه في بعض مناطق محافظة بوشهر مثل ميناء دير وعسلوية ونخل تقي، مِمَّا أسفر عن قتيل و20 جريحًا و5 مفقودين، فضلًا عن خسائر في المباني والقوارب، كما أدَّت الحادثة إلى تَضرُّر نحو 300 من قوارب الصيد والترفيه في مدينة دير.
(موقع “صوت أمريكا”)

إجراء انتخابات المجالس إلكترونيًا في 150 مدينة


أعلن رئيس لجنة التكنولوجيا والمعلومات التابعة للجنة الانتخابات الإيرانيَّة أمير شجاعان، عن إجراء انتخابات الدورة الخامسة لانتخابات المجالس إلكترونيًا بصورة كاملة في 150 مدينة بالدولة، وأضاف: “سيشمل تنفيذ هذه الخطة المدن التي لها أعضاء في مجالس البلديات من 7 إلى 9 أشخاص، ومِن ثَمَّ فإن معظم المدن، باستثناء عدة مدن لعدم توافر البنية التحتية اللازمة، ستجري انتخاباتها إلكترونيًّا بصورة كاملة”، مؤكِّدًا أن العمل بالأجهزة الإلكترونية يجعل التصويت بسيطًا وسهلًا.
(موقع “بهار نيوز”)

ضآلة حصة إيران من تجارة الزعفران


أشار عضو المجلس الوطني للزعفران علي حسيني، إلى أن إيران تنتج أكثر من 90% من إنتاج الزعفران في العالَم، موضِّحًا أنه لأن زراعة الزعفران تصل إلى أكثر من 90 ألف هكتار وأكثر من 90% من إنتاج الزعفران يخص إيران، فإن إيران قادرة على تلبية احتياجات العالَم، لافتًا إلى أنه على الرغم من ذلك فإن حصتها في التجارة العالَمية ضئيلة للغاية لأن الدول الأخرى تصدِّر الزعفران الإيرانيّ باسمها في مغلَّفات جديدة.
(وكالة “مهر”)

الأحواز أشدّ مدن العالم تلوُّثًا


أعلن نائب مدينة الأحواز في البرلمان جواد كاظم نسب الباجي، إن أعلى معدَّل إنتاج للنِّفْط ومشتقاته يتم في محافظة الأحواز، ولكن التلوُّث الناجم عن المنشآت النِّفْطية فضلًا عن المصانع الأخرى والغبار أدَّى إلى أن تحتلّ الأحواز المرتبة الأولي في قائمة المدن الأكثر تلوُّثًا في العالَم.
وأشار الباجي إلى أن النِّفْط يحتلّ مكانة كبير في تلويث البيئة في الأحواز، ولكن الغبار حصته أكبر، وأضاف: “بالنسبة إلى مسؤولي وزارة النِّفْط فإن زيادة إنتاج النِّفْط وحماية الموارد النِّفْطية والغازية الهائلة أهمّ من حماية البيئة، والمثال الملموس على ذلك جفاف جزء كبير من الهور العظيم”.
(وكالة “الأناضول”)

تزايد سفر الإيرانيّين إلى أرمينيا


أشار السكرتير الإعلامي للإدارة العامَّة لشركة الطيران الأرمينية ساتنيك هوانيسيان، إلى الزيادة الكبيرة في عدد المسافرين الإيرانيّين إلى أرمينيا على أعتاب عيد النوروز، إذ بلغ عدد الإيرانيّين الذين دخلوا أرمينيا يوم 15 مارس على رحلة الطيران طهران-يريفان 292 إيرانيًّا.
وحسب تصريحاته فإن هذه الرحلات تمت على شركتي الطيران “سكاي” و”ماهان إير”، لافتًا إلى أن من المتوقع اليوم أن يصل إلى أرمينيا 270 إيرانيًّا.
وقد زادت شركات الطيران الإيرانيَّة عدد رحلاتها منذ 15 مارس قبل عيد النوروز لتكون 67 رحلة منتظمة وغير منتظمة.
(موقع “ألف”)

نائب إصلاحي: “جمنا” لم تحقّق الوحدة


تَوَقَّع نائب رئيس كتلة “أميد” البرلمانية عبد الكريم حسين زاده، أنه “بناءً على التاريخ السياسي فإن أولئك الذين تجمعوا في جبهة جمنا لن يحقّقوا الوحدة”، وفي ما يتعلق بآليَّات التيَّارين السياسيين الأصولي والإصلاحي للمشاركة في منافسات الانتخابات، أوضح حسين زاده أن من الطبيعي أن لا تشارك التيَّارات السياسية في المنافسات الانتخابية دون استراتيجية أو سيناريو، مبيِّنًا أن كلا التيَّارين السياسيين لديه خططه، ومِن ثَمَّ فليس مُستبعَدًا أن يكون للتيَّار المضادّ للرئيس روحاني مثل هذه الخطط التي ستدير المناظرات عبر دخول عدد أكبر من الأشخاص الساحة.
(موقع “برترين ها”)

مشكلات مصرفية تمنع تسليم إيران “إيرباص” ثالثة


صرَّح مصدر مطّلع بأنه على الأرجح تسبَّبَت القضايا والقيود المصرفية في تأخير تسليم الطائرة “إيرباص A۳۳۰” لخطوط الطيران الإيرانيَّة، لا المسائل الفنية، مضيفًا أنه كان من المقرر تسليم طائرة “إيرباص A۳۳۰” قبل بدء العام الجديد لمسؤولي شركة الطيران الإيرانيَّة “هما”، ولكن تأجَّل تسليمها للأيام القادمة.
تجدر الإشارة إلى أن شركة خطوط الطيران الإيرانيَّة اشترت 100 طائرة “إيرباص”، وحتى الآن سُلّمت منها اثنتان فقط لسلطات الطيران الإيرانيَّة.
(وكالة “مهر”)

رقم قياسي لاستهلاك البنزين بإيران


صرَّحَت المتحدثة باسم قطاع المنتجات النِّفْطية فاطمة كاهي، بأن استهلاك البنزين سجَّل رقمًا قياسيًّا يوم السبت 18 مارس، إذ استُهلكت 105 ملايين و300 ألف لتر من الوقود، وبلغ هذا المعدَّل في نفس الفترة من العام الماضي 89 مليونًا و600 ألف لتر، أي بزيادة 18% هذا العام.
وأضافت كاهي أنه منذ أواخر فبراير الماضي حتى هذا التاريخ استُهلك ملياران و172 مليونًا و200 ألف برميل من الوقود، في حين كان هذا المعدَّل في نفس الفترة من العام الماضي مليارَين و40 مليونًا و200 ألف برميل.
وأكَّدت المتحدثة باسم قطاع المنتجات النِّفْطية أنه مع بداية رحلات عيد الربيع وصل استهلاك الوقود إلى ذروته، ومن المتوقع أن يستمرّ هذا الاستهلاك حتى نهاية سفريات العام الجديد.
(موقع “ألف”)

ضبط 3 أطنان أفيون في سيستان وبلوشستان


أعلن القائد الأمني لسيستان وبلوشستان حسين رحيمي، أن وحدات عمليات شرطة محافظة سيستان في مدينة سراوان، تمكنت من ضبط حمولة ثقيلة من المخدّرات من جانب تجار المخدّرات في تلك المنطقة، ونجح الضباط في نقطة تفتيش لسيارات هؤلاء التجار في ضبط طنين و980 كيلوجرامًا من الأفيون، و20 كيلوجرام مورفين، و126 طلقة حربية و8 طلقات 40 مليمترًا و15 طبنجة.
(وكالة “فارس”)

نجاد يحذِّر من رفض أهلية بقائي


دعم محمود أحمدي نجاد، رئيس إيران السابق، في بيان رسميّ له تَرَشُّح حميد رضا بقائي، وقال إنه منتبه بحيث لا تُرفَض أهليته، وأضاف نجاد في رسالة نُشرت أجزاء منها في فيديو، أن “صيانة الحقوق العامَّة ومراقبة تَحَرُّك الدولة في المسار الصحيح، وظيفة الجميع، وعلى أساس هذه الوظيفة أعتبر نفسي مراقبًا كي لا تتكرر أخطاء عام 2013، أي استبعاد بعض الشخصيات الصالحة من المنافسات الانتخابية لرئاسة الجمهورية، الأخطاء التي قُيّدت عمليًّا دائرة اختيارات الشعب، وأخّرت الدولة في مسيرة التقدم لسنوات”.
وتجدر الإشارة إلى رفض أهلية إسفنديار رحيم مشائي النائب الأول لرئيس الحكومة السابقة في انتخابات 2013 الرئاسية.
وقال نجاد بشأن لقاءاته مع القائد علي خامنئي، إنه التقاه مرتين، إحداهما في سبتمبر 2016، والأخرى في ديسمبر 2016، حين أوصاه خامنئي بأن لا يشترك في خوض انتخابات رئاسة الجمهورية المقبلة 2017، لافتًا إلى أن “هذه الوصية لم ولن تكون مانعًا لترشُّح الأصدقاء والإخوة الآخَرين أو نفي مسؤوليات هؤلاء الخدام الصغار للأمة تجاه قضايا الدولة والثَّورة”.
بعد هذه اللقاءات أعلن نجاد في بيان أنه لن يدعم أي مرشَّح في انتخابات رئاسة الجمهورية، لكن بعد فترة نُشرت صوره بجانب حميد بقائي، الذي أعلن أنه سيشارك في انتخابات رئاسة الجمهورية 2017.
وأضاف رئيس الجمهورية السابق أن دخول حميد بقائي بوصفه مرشَّحًا مستقلًّا سيُخرِج الأجواء الانتخابية والسياسية من الثنائية القطبية المنحصرة في التيَّارين ذوي الخبرات في النِّظام، مشدِّدًا على أن الانتخابات الحرة حقّ للشعب، ولا يستطيع أحد أن يقيِّدها أو يفرض آراءه على الشعب.
في سياق آخَر، ذكر موقع “نامه نيوز” أن نجاد عاد إلى الساحة مرة أخرى بعد فترة طويلة من الصمت، ويجب انتظار بحر متلاطم الأمواج للانتخابات مع حضور أحمدي نجاد، فنجاد ليس مستعدًّا لأن يترك ميدان المنافسات ليمين ويسار السياسة الإيرانيَّة بهذه السهولة.
واعتبر الرئيس السابق أحمدي نجاد أن ردود أفعاله أمام رفض أهلية مشائي في 2013م خاطئة، ففي عام 2013 أيضًا بذل نجاد جهودًا كثيرة لتأييد أهلية إسفنديار رحيم مشائي، لكنها لم تصل إلى نتيجة، وقال نائب ممثّل الولي الفقيه في الحرس الثوري حاج صادقي، بشأن هذه المساعي، إن “المرشد الأعلى الإيرانيّ علي خامنئي أكَّد في أثناء انتخابات رئاسة الجمهورية، أنه لن يوصي مجلس صيانة الدستور ولن يصدر حكمًا بموجب مرسوم، وكان الرئيس محمود أحمدي نجاد ذهب إلى لقاء المرشد 3 مرات للحصول على حكم بموجب مرسوم، وعقد مشاورات لم يقبل بها خامنئي”.
حاليًّا يبدو أن نجاد يرغب في استعادة طريقته السابقة، إذ أعلن أنه لن يبقى صامتًا إذا رُفضت أهلية بقائي، ويمكن اعتبار هذا الحديث تهديدًا يمكن أن يلهب الأجواء السياسية في الدولة على أعتاب انتخابات رئاسة الجمهورية.
بلغة بسيطة، من الممكن القول إن أحمدي نجاد أرسل رسالته في مارس الجاري من أجل مايو 2017، وهو نهاية عصر الهدوء، إذ يرغب أحمدي نجاد في أن يتحول إلى سياسي مهاجم.
(موقع “بي بي سي فارسيّ”)

زاهدي: الحكومة جعلت اليأس مكان الأمل ووعدت بما لا تستطيع


أوضح رئيس لجنة التعليم والدراسات البرلمانية محمد مهدي زاهدي، أن من فنون حكومة حسن روحاني أنها منحت كثيرًا من الوعود في أثناء الانتخابات، لكنها لم تفعّلها إلى الآن، ومن الحكايات التي يراها الأهالي بالعين، أنه خلال سفر الوفد الحكومي إلى الأحواز وعدوا بأن لا تنقطع الكهرباء مرة أخرى، لكن في نفس الليلة انقطع التيَّار الكهربي، منتقدًا أداء الحكومة، وتساءل: “لماذا تُمنح الوعود التي لا يمكن تنفيذها للشعب؟ هذا عدم حكمة، ويحلّ اليأس محلّ الأمل”.
وعن الانتخابات والمرشَّحين، قال زاهدي إن “على المرشَّحين الذين ستختارهم الجبهة الشعبية لقوى الثَّورة الإسلامية، التمتُّع بالعقلانية اللازمة، واحترام الرأي العامّ، والأخذ بالوعي الجمعي، وعليهم تنحية أمانيهم، وإذا سعى شخص لضرب قاعدة اللعب، فعليه أن يعلم أن سلوكه نوع من الخيانة”.
(وكالة “فارس”)

المعهد الدولي للدراسات الإيرانية
المعهد الدولي للدراسات الإيرانية
إدارة التحرير