تحالف الضرورة بين إيران وروسيا.. جدل التفاعل بين الفرص والتحدّيات

د. محمد السعيد إدريس
أستاذ العلوم السياسيّة ومستشار مركز الأهرام للدراسات السياسيّة والاستراتيجيّة

تقدّم العَلاقات الممتدّة تاريخيًّا بين إيران وروسيا نموذجًا يكاد يكون فريدًا في إدارة العَلاقات المحكومة بعوامل متعدّدة ومتناقضة، منها ما هو آيديولوجيّ، ومنها ما هو مصلحيّ، ومنها ما هو جيبوليتيكيّ، ومنها ما هو تاريخيّ، لكن وسط هذا كلّه كانت أجواء الصراع الدوليّ، وبالذات الصراع في قمّة النظام الدوليّ، وكانت أجواء البيئة الإقليميّة الشرق-أوسطيّة، تلعب أدوارًا مميّزة في حسم مناخات هذه العَلاقات، بين ما هو فُرص مواتية وما هو تحدّيات شديدة التعقيد. هكذا كانت تسير العَلاقات بين إيران الإمبراطوريّة «الشاهنشاهيّة»، والاتحاد السوفياتيّ قبل سقوط هذه الإمبراطوريّة عام 1979، وهكذا كانت تسير أيضًا بين الجمهوريّة الإسلاميّة الإيرانيّة والاتحاد السوفياتيّ قبل سقوطه عام 1991، وهكذا سارت العَلاقات بين الجمهوريّة الإسلاميّة الإيرانيّة وجمهوريّة روسيا الاتحاديّة بعد عام 1991.

أكمل القراءة

المعهد الدولي للدراسات الإيرانية
المعهد الدولي للدراسات الإيرانية
إدارة التحرير