«رصانة» يناقش «العلاقات الأمريكيَّة الإيرانيَّة»

عقد المعهد الدولي للدراسات الإيرانيَّة (رصانة) اليوم الاثنين في مقره بالرياض، ورشة عمل حول العلاقات الإيرانيَّة الأمريكيَّة وانعكاسات ذلك على دول المنطقة. تَحدَّث في الجلسة الأولى التي تناقش «العلاقات الإيرانيَّة الأمريكيَّة من الاحتواء إلى التصادم» الدكتورة بنفشه كي نوش (الأمريكيَّة من أصول الإيرانيَّة) الباحثة في الشؤون الإيرانيَّة والباحثة غير المقيمة بالمعهد الدولي للدراسات الإيرانيَّة، وصاحبة كتاب «حول العلاقات السعوديَّة الإيرانيَّة»، إضافة إلى الأستاذ نورمان رول، الموظف السابق بالاستخبارات الأمريكيَّة والذي يعمل على الملف الإيرانيّ منذ منتصف ثمانينيات القرن الماضي، هذا وشارك في الجلسة عبر الأقمار الصناعية الدكتور مايكل سينغ، الباحث المتخصص في الشأن الإيرانيّ بمعهد واشنطن لدراسات الشرق الأدنى. أدار الجلسة السفير السعودي السابق لدى المغرب عبد الرحمن الجديع.

أما الجلسة الثانية فكانت حول «انعكاسات تطور العلاقات بين طهران وواشنطن على الخليج»، وشارك فيها الدكتور عبد العزيز العويشق، الأمين العام المساعد للشؤون السياسية والمفاوضات بمجلس التعاون لدول الخليج العربية، والدكتور منصور المرزوقي الباحث بمعهد الأمير سعود للدراسات الدبلوماسية، وأدار الجلسة المستشار بمعهد رصانة الدكتور نايف الحازمي.
وبين الجلستين دُشّن الموقع الرسميّ لمجلة الدراسات الإيرانيَّة الصادرة من المعهد، بحضور عديد من الباحثين والمهتمين وممثلي عدد من البعثات الدبلوماسية لدى المملكة. وفي نهاية الورشة سُلّمَت الدروع التذكارية للمتحدثين ومديري الجلستين، كما التُقطَت الصور التذكارية.
تجدر الإشارة إلى أن المعهد الدولي للدراسات الإيرانيَّة (رصانة) هو مؤسَّسة أهلية غير ربحية تقدّم الدراسات والبحوث والرصد الإعلامي للشأن الإيرانيّ، ويصدر عن المعهد كتب وتقارير شهرية واستراتيجية، ويقدّم دورات واستشارات في الشأن الإيرانيّ والإقليمي، ويعقد الندوات وورش العمل والمؤتمرات.

المعهد الدولي للدراسات الإيرانية
المعهد الدولي للدراسات الإيرانية
إدارة التحرير